Skip Header

يعلن مكتب الإحصاء عن تقييمات الجودة للتعداد السكاني لسنة 2020

يواصل مكتب الإحصاء ممارسة تقييم العدّ العشري

Release Number CB20-CN.131 Arabic / العربية
:مشاركة

7 ديسمبر 2020 — أعلن مكتب الإحصاء الأمريكي عن الخطط المحدثة لإصدار المعلومات المتعلقة بجودة التعداد السكاني بالإضافة إلى النتائج الأولية، ومنها إصدار رقم غير مسبوق من مؤشرات جودة البيانات.

يقوم مكتب الإحصاء، في كل عِقد، بإجراء تقييمات شاملة للتعداد وإصدار مجموعة مختلفة من مقاييس جودة البيانات. ونظرًا للتحديات الفريدة التي فرضتها جائحة COVID-19 على التعداد السكاني لسنة 2020، يخطط مكتب الإحصاء لإصدار مقاييس جودة بيانات إضافية.

بالإضافة إلى مقاييس الجودة القادمة المخطط إصدارها، سيشارك مكتب التعداد في تقييمات أخرى للتعداد السكاني لسنة 2020 في الأشهر والسنوات القادمة، منها:

  • العمل مع خبراء خارجيين لتقييم جودة البيانات.
  • إجراء تقييمات وتقديرات شاملة لعمليات التعداد السكاني لسنة 2020.
  • مقارنة نتائج التعداد السكاني لسنة 2020 بإجماليات السكان الأخرى.

تدعم كل هذه الجهود تقييم جودة التعداد السكاني – تحليل العملية، مراجعة البيانات بدقة ومقارنة النتائج بإجماليات السكان الأخرى.

مقاييس جودة البيانات

للمرة الأولى، يخطط مكتب الإحصاء لإصدار مقاييس جودة البيانات الخاصة بالأمة، الولايات (States)، مقاطعة كولومبيا وبورتوريكو، بالإضافة إلى النتائج الأولية من التعداد السكاني لسنة 2020 – البيانات المستخدمة لتخصيص مجلس النواب الأمريكي. وستتضمن هذه المقاييس معلومات عن الإجابة الذاتية، متابعة عدم الاستجابة (NRFU، حسب المختصر الإنجليزي) (بما في ذلك مقابلات البيت، مقابلات الوكيل وتعدادات السجلات الإدارية)، افتراضات العدّ، ومقاييس خاصة بالعناوين التي تمت تسويتها بصفتها مأهولة أو شاغرة أو محذوفة.

تأتي هذه المقاييس المقررة بالإضافة إلى المؤشرات التي قدمها مكتب الإحصاء بالفعل للتعداد السكاني لسنة 2020، ومنها معدلات الإجابة الذاتية (متوفر فقط باللغة الانجليزية) وصولاً إلى مستوى قطع الأراضي، معدلات الإنجاز (متوفر فقط باللغة الانجليزية) الأولية على مستوى الولاية (State)، معدلات إنجاز عبء عمل متابعة عدم الإجابة (متوفر فقط باللغة الانجليزية) لمكاتب التعداد بالمنطقة (Area Census Offices)، والسجلات الإدارية الوطنية ومعدّلات تعداد المشاركين بالوكالة (متوفر فقط باللغة الانجليزية). وحيثما أمكن، سيقوم مكتب الإحصاء بإصدار مقاييس بخصوص التعداد السكاني لسنة 2020 يمكن مقارنتها بمقاييس التعداد السكاني لسنة 2010.

الخبراء الخارجيون

يعمل مكتب الإحصاء أيضًا مع مجموعات خارجية مستقلة على تقييم جودة التعداد السكاني لسنة 2020. حيث ستقوم هيئات من خبراء خارجيين تمتلك خبرة فنية وموضوعية محددة بتقديم المشورة لمكتب الإحصاء بخصوص تقييمات الجودة، ومنها المساعدة على مراجعة وتقييم خطط الوكالة، العمليات، الإجراءات والمقاييس المقترحة حول جودة بيانات التعداد السكاني لسنة 2020. وسيقوم الخبراء الخارجيون بمراجعة المقاييس التشغيلية والعدّ وإعداد جداول بالبيانات المميزة، بدءً بالبيانات على المستوى الوطني والولاية (State) ثم البيانات دون الوطنية في أوائل 2021. بما أن التركيز سينصب على البيانات دون الوطنية والمميزة، فمن الممكن أن يبدأ هذا التحليل بجدية بعد الانتهاء من بيانات التخصيص. تجدر الإشارة إلى أن الخبراء الذين لهم حق الوصول إلى بيانات مكتب الإحصاء الداخلية سيخضعون لقسم خاص، مما يعني أنهم ملتزمون بنفس القسم والواجب القانوني الذي يخضع له موظفي مكتب الإحصاء فيما يتعلق بالحفاظ على سرية المعلومات الشخصية الحساسة لبقية حياتهم.

التقييمات والتقديرات

على مدار الأربع سنوات التالية، سيقوم مكتب الإحصاء بإجراء تقييمات وتقديرات (متوفر فقط باللغة الانجليزية) لعمليات التعداد السكاني لسنة 2020 وتوفيرها للعامة. وستوثق التقييمات التشغيلية مدى جودة إجراء التعداد السكاني لسنة 2020، مع فحص المقاييس المتعلقة بكل عملية وتوفيرها. ستقوم التقديرات بتحليل فعالية مكونات التعداد السكاني وتفسيرها وتركيبها بالإضافة إلى تأثيرها على جودة البيانات أو التغطية أو كلاهما. كما ستفحص التقديرات مجموعة كبيرة من الموضوعات، منها:

  • عملية فحص العنوان بدقة المعاد هندستها.
  • فعالية خيارات لغة الإجابة على الإنترنت.
  • مخاوف الخصوصية والسرّية لدى المشاركين فيما يتعلق بالإجابة على التعداد.
  • عدّ الأطفال الصغار.
  • تقديرات النظام المزدوج المرتبطة باستبيان ما بعد العدّ.
  • متحدثي اللغات غير الإنجليزية والساكنين ببيوت معيشية مركبة، بما في ذلك الأطفال الصغار.
  • الجوانب المتعددة لبرنامج الشراكة والاتصالات المتكاملة.

المقارنة بإجمالي عدد سكان آخر

بالإضافة إلى تحليل عملية التعداد من خلال الأنشطة سالفة الذكر، يتم تقدير التعداد بمقارنته بإجماليات السكان. وكما في العقود السابقة، يخطط مكتب الإحصاء إلى إصدار منتجات لهذا الغرض — لكل منها مجموعة من نقاط القوة ونقاط الضعف.

  • التحليل الديموغرافي – في 15 ديسمبر 2020، سيصدر مكتب لإحصاء التحليل الديموغرافي، وهو سلسلة من تقديرات السكان الأمريكيين على المستوى الوطني بحسب العمر، الجنس، ومجموعات محدودة ذات صلة بالعرق والأصل الهسباني. يتم إنشاء هذه التقديرات باستخدام سجلات المواليد والوفيات الحالية والتاريخية، بيانات تتعلق بسجلات الهجرة الدولية والرعاية الطبية. تجدر الإشارة إلى أن التقديرات مستقلة تمامًا عن عدّ التعداد السكاني لسنة 2020. بالإضافة إلى أن مكتب التعداد يخطط لإنتاج عدة مجموعات تجريبية من تقديرات التحليل الديموغرافي لتوفير تقديرات إضافية حسب العمر، العرق والأصل الهسباني. وسيتم إنتاج هذه التقديرات في 2021 و 2022.
  • استبيان مع بعد العدّ — يقوم مكتب الإحصاء في الوقت الحالي بإجراء استبيان ما بعد العدّ لقياس إذا ما كانت هناك مناطق جغرافية أو مجموعات ديموغرافية محددة قد سُجلت بعدد أقل أو أكثر في التعداد السكاني لسنة 2020. يقوم الاستبيان بمقابلة الأشخاص بشكل مستقل وسؤالهم عن مكان معيشتهم اعتبارًا من 1 أبريل / نيسان، ثم يطابق هذه المعلومات بنتائج التعداد. ثم يقدّر الاستبيان عدد الأشخاص والوحدات السكنية المفقودة في التعداد وعدد الأشخاص الذين تم عدهم بالخطأ، بما في ذلك المعدودين أكثر من مرة. ويخطط مكتب الإحصاء مؤقتًا لإصدار النتائج الأولى في نوفمبر 2021، مع توفر المزيد من النتائج في فبراير 2022.

سيقوم مكتب الإحصاء بإلقاء نظرة فاحصة على مدى نجاح عمليات التعداد السكاني لسنة 2020 ومدى اختلاف عدّ المناطق الجغرافية والمجموعات السكانية المختلفة. وسيستخدم مكتب الإحصاء هذه المعلومات، بالإضافة إلى فرص الابتكار على مدى العقد المقبل، للاستعداد للتعداد السكاني لسنة 2030.

###

Contact

مكتب المعلومات العامة