Skip Header
Menu

بيان مكتب الإحصاء بتعديل عمليات التعداد السكاني لسنة 2020 للتأكد من عدّ طلاب الجامعة

يعلن مكتب الإحصاء الأمريكي أيضًا عن تحديثات في عمليات خاصة، برنامج المساعدة و متابعة عدم الإجابة المبكرة

Release Number CB20-RTQ.06 Arabic
مشاركة:

15 مارس/ آذار 2020 — يراقب مكتب الإحصاء الأمريكي التطورات المتعلقة بانتشار فيروس كورونا (COVID-19) وسيلتزم بتوجيهات السلطات الصحية الفيدرالية  والحكومية والمحلية الصادرة بهذا الشأن.نقوم بإجراء تعديلات على بعض العمليات كما هو موضح أدناه مع مراعاة مبدأين رئيسين هما: حماية صحة موظفينا والجمهور العام وسلامتهم واستيفاء شرطنا القانوني الذي يقتضي تقديم عدّ التعداد السكاني لسنة 2020 إلى الرئيس في الموعد المحدد.

اعتبارًا من اليوم، أجاب ما يزيد عن 5 ملايين على التعداد السكاني لسنة 2020 على الإنترنت. حاليًا، تاريخ الإنجاز المقرر لجمع بيانات التعداد السكاني لسنة 2020 هو 31 يوليو 2020، إلا أن هذا التاريخ قد يُعدل وسيُعدل إذا لزم الأمر وحسب ما تمليه الحالة لتحقيق عدّ دقيق وتام. 

لم يكن الأمر أسهل من الآن فيما يتعلق بالإجابة عن الاستبيان سواء على الإنترنت أم عبر الهاتف أو البريد — كل هذا دون الحاجة إلى مقابلة القائم بأعمال التعداد.

نقوم بتعديل العمليات للتأكد من عدّ طلاب الجامعة.

  •  يتم عدّ طلاب الالجامعة الذين يعيشون داخل الحرم الجامعي عن طريق جامعتهم كجزء من عملية مركز السكن الجماعي، التي تعدّ كل الطلاب الذين يعيشون في سكن مملوك للجامعة. بالإضافة إلى مهاجع الكليات، تتضمن عملية مركز السكن الجماعي أيضًا أماكن مثل دور رعاية المسنين، المنازل الجماعية، الاستراحات، والسجون. 
  •  خلال عملية الاتصال المسبق الحالية بمراكز السكن الجماعي في التعداد السكاني لسنة 2020، اتصلنا بمديري سكن طلاب الكليات/الجامعات للحصول على مدخلاتهم بخصوص طرق العدّ التي ستسمح بمشاركة الطلاب في التعداد السكاني لسنة 2020. 
  •  بشكل عام، سيستمر عدّ الطلاب في الكليات والجامعات المغلقة مؤقتًا بسبب فيروس كورونا (COVID-19) كجزء من هذه العملية. حتى إذا كانوا في منازلهم يوم التعداد، 1 أبريل/نيسان، فسيتم عدّهم وفقًا لمعايير الإقامة التي تنص على عدّهم حيث يعيشون وينامون معظم الوقت. نطلب من المدارس الاتصال بالطلاب وتذكيرهم بالإجابة.
  •  وفقًا لمعايير السكن الخاصة بمكتب التعداد، فإن الطلاب الذين يعيشون في المدرسة بعيدًا عن المنزل يتم عدّهم في المدرسة في معظم الأحوال، حتى إن كانوا في مكان آخر بصفة مؤقتة بسبب وباء كورونا (COVID-19).

نعمل مع مديري مراكز السكن الجماعي لضمان عدّنا لسكانها.

  •  التعداد السكاني لسنة 2020 مُصمم لتوفير عدة طرق للإجابة. ونحث هؤلاء المديرين على اختيار طريقة لعدّ السكان لديهم تتطلب اتصالاً شخصيًا أقل.
  •  لعملية مراكز السكن الجماعية ، التي يُعد فيها الأشخاص بدور رعاية المسنين ومساكن الكليات، مراكز الحبس والمنشآت الحيوية المؤسسية، نقدم مجموعة كبيرة من طرق تقديم الأجوبة، مثل تقديم الأجوبة إلكترونيًا أو القوائم الورقية أو التعداد الذاتي بواسطة المنشأة.
  •  نتصل بكل مديري مراكز السكن الجماعية التي طلبت زيارة شخصية ونطالبهم بدراسة الأجوبة الإلكترونية أو تقديم نماذج التوصيل والإقلال الورقية لتقليل الاتصالات الشخصية مع موظفي التعداد التابعين لنا.  

نعمل مع مقدمي الخدمة لتحديد أفضل طريقة للمضي قدمًا.

  •  نعمل مع مقدمي الخدمات في ملاجئ الطوارئ والملاجئ الانتقالية ومطاعم الفقراء ونقوم بتحديد مواعيد عربات الأكل المتنقلة (لإطعام المتشردين) بانتظام لتكييف الخطط من أجل عدّ السكان الذين تقدم هذه الجهات خدمات إليهم.
  •  وتمثلت الخطة في إجراء مقابلة مع كل شخص يتم تقديم وجبة إليه أو يقيم في أي من هذه المرافق في التاريخ والوقت الذي يختاره مقدمو الخدمات في الفترة التي تتراوح بين 30 مارس/ آذار و1 أبريل/نيسان. 
  •  نتصل الآن بمقدمي الخدمة لتحديد إذا ما كانوا سيفتحون بين 30 مارس/آذار و1 أبريل/نيسان وإذا ما كانوا سيتمكنون من توفير قوائم ورقية لبيانات إجابة التعداد لكل شخص تتم خدمته أو يقيم في المنشأة بدلاً من ذلك. 

ونحن أيضًا بصدد تأجيل بدء برنامجنا للمساعدة في إجراء الاستبيان عن طريق الجوال.

  •  نخطط لتقديم المساعدة في إجابة التعداد السكاني لسنة 2020 في الفعاليات والمواقع حيث يتجمع الأشخاص بشكل طبيعي كجزء من برنامجنا للمساعدة في إجراء الاستبيان عن طريق الجوال .
  •  نخطط الآن لتقديم هذه المساعدة على مستوى البلد في 13 أبريل/نيسان، المتأخر عن تاريخ البدء المقرر سابقًا في 30 مارس/ آذار.

نحن بصدد تأخير عملية متابعة عدم الإجابة المبكرة.

  •  وفي إطار هذه العملية، يبدأ القائمون بأعمال التعداد بالمتابعة مع الأسر التي لم تجب بعد عن الاستبيان في بعض الكليات والجامعات. سيمكننا البدء مبكرًا من عدّ الأسر في البيوت الكائنة في المناطق التي بها مساكن خارج الحرم الجامعي قبل نهاية فصل الربيع الذي يمكن للطلاب فيه المغادرة إلى مسكن آخر. نحن بصدد تأخير هذه الجهود من 9 أبريل/نيسان إلى 23 أبريل/نيسان.

كما أن مكتب الإحصاء بصدد إجراء تغييرات على حملات الوسائل الإعلامية مدفوعة الأجر لديه وجهود وسائل الإعلام المكتسبة وجهود التوعية بالشراكة للتكيف مع الظروف المتغيرة مع الاستمرار في تعزيز الاستجابة الذاتية. والرسالة الأساسية المطلوب توضيحها الآن لكل من يتساءل عن مدى تأثير فيروس كورونا (COVID-19) على التعداد السكاني لسنة 2020 تتمثل فيما يلي: لم يكن الأمر أسهل من الآن فيما يتعلق بتقديم الأجوبة على الاستبيان، سواء على الإنترنتأو عبر الهاتف أو عن طريق البريد— كل هذا بدون الحاجة إلى مقابلة القائم بأعمال التعداد.

وسنتابع مراقبة الوضع وسنتخذ الخطوات المناسبة بالتشاور مع السلطات الصحية العامة وسنوفر التحديثات المستمرة.

 

Contact

Component ID: #ti75212796

مكتب المعلومات العامة

Component ID: #ti930818161